محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

من المقرر أن يكون هذا الأسبوع ملئ باجتماعات البنوك المركزية للدول الكبرى حيث سينصب تركيز رجال المال والأعمال على قرارات السياسة النقدية الخاصة بتلك البنوك فى كل من الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان وسوسيرا.

ومن المنتظر أن يعقد وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين اجتماعًا يوم الجمعه والسبت القادم فى مدينة بادن بألمانيا، وسيهتم المستثمرين بما سيتضمنه هذا الاجتماع لما سيدور فيه من مناقشات حول التطورات الأخيرة على الاقتصاد العالمى وتأثير السياسة النقدية عليه.

وفيما يلى رصد لأهم خمسة أحداث اقتصادية على الساحة العالمية خلال هذا الأسبوع:

1 .اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى.

فى تمام الساعة 14:00 بالتوقيت الشرقى من يوم الأربعاء سيبدأ صانعى السياسة النقدية للبنك الاحتياطى الفيدرالى بالاجتماع لمناقشة السياسة النقدية التى تلائم الاقتصاد الأمريكى خلال تلك الفترة على أن يتم اصداره قراراته يوم الخميس كما سيصدر أيضًا توقعاته بشأن معدلات النمو الاقتصادى.

ومن المتوقع أن يقوم البنك برفع أسعار الفائدة بقيمة 25 نقطة أساس على أن تصل عند مستوى 0.75%-1%، وعقب اصدار البنك قراراه ب30 دقيقة ستقوم رئيسية البنك “جانيت يلين” بعقد مؤتمر صحفى والتى من المحتمل أن تتحدث حول الوضع المستقبلى للسياسة النقدية.

وعلى صعيد آخر سيكون هذا الأسبوع حافل بالعديد من البيانات الاقتصادية حول معدلات التضخم ومبيعات التجزئة وطلبات إعانة البطالة الأسبوعية وعدد تصاريح البناء وبناء المساكن الجديدة والانتاج الصناعى وبيانات أخرى عن ثقة المستهلكين.

2 .اجتماع البنك المركزى اليابانى.

فى تمام الساعة 03:00 بالتوقيت الشرقى سيكشف البنك المركزى اليابانى عن قراره بشأن سياسته النقدية وسط توقعات تظهر تثبيت أسعار الفائدة عند مستوياتها المنخفضة عند -0.1%، كما سيبقى البنك على قيمة البرنامج التحفيزى عند قيمته الحالية عند 80 تريليون ين كما سيبقى على العائد للسندات الحكومية فئة العشر سنوات عند 0%.

وعقب صدور قرار البنك المركزى سيعقد رئيس البنك “هاروهيكو كورودا” مؤتمر صحفى لمناقشة القرار الذى اتخذه البنك.

3 .اجتماع البنك المركزى البريطانى.

فى تمام الساعة 07:00 بالتوقيت الشرقى من يوم الخميس سيعلن البنك المركزى البريطانى عن نتائج اجتماعه حول سياسته النقدية، وتشير التوقعات إلى الابقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير، وتترقب الأسواق المالية موقف صانعى السياسة النقدية من السياسات التحفيزية حول ما إذا كان الاقتصاد البريطانى بحاجة لدعم من اتخاذ المزيد من الاجراءات التحفيزية لمواجهة معدلات الانفاق الاستهلاكى.

ومن الجدير بالذكر أن البنك المركزى البريطانى قام برفع توقعاته لمعدلات نمو الاقتصاد ومعدلات التضخم فى إشارة عن نية البنك عن عدم تسرعه لتشديد سياسته النقدية، خاصة فى ضوء التطورات السياسة الأخيرة فى البلاد واعتزام رئيسة الوزراء “تيريزا ماى” للانفصال رسميًا من الاتحاد الأوروبى بنهاية شهر آذار/مارس.

ومن جهة أخرى من المنتظر أن يصدر الاقتصاد البريطانى البيانات الشهرية لمعدلات البطالة والتى ستوضح مدى استمرار تأثير قرار الانفصال عن الاتحاد الأوروبى على الاقتصاد البريطانى.

4 .اجتماع البنك المركزى السويسرى.

فى تمام الساعة 03:30 بالتوقيت الشرقى من يوم الخميس سوف يصدر البنك المركزى السويسرى قراره بشأن سياسته النقدية وسط توقعات توضح الابقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها دون تغيير عند 0.75%.

وقد أشار رئيس البنك المركزى السويسرى “توماس جوردان” من قبل إلى أن الفرنك السويسرى متراجع بأقل من قيمته الحقيقة بشكل كبير، كما حذر من المخاطر المتصاعدة فى المنطقة بشأن الانتخابات الأوروبية وقرار البريكزت.

5 .اجتماع وزراء مالية ورؤساء البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين.

سوف ينطلق يوم الجمعه المقبلة فعاليات اجتماع وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين فى مدينة بادن بألمانيا لبحث آخر المستجدات والتطورات الأخيرة على الاقتصاد العالمى وكيف أثرت السياسة النقدية عليه.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماع ممثلى عن الإدارة الأمريكية الجديدة والذى سيكون الأول من نوعه لذلك، وسوف يتطرق الاجتماع إلى السياسات الحمائية فى التجارة وسيكون هناك وجهات نظر جديدة بخصوص هذا الموضوع، خاصة وأن اجتماع وزراء المالية فى العام الماضى كان يشمل على مقاومة كل أشكال الحمائية بأنواعها.

Was this article helpful?

0 0 0