محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

ارتفع الدولار الأمريكى أمام العديد من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الاثنين، وذلك فى ظل تزايد عمليات شراء الدولار الأمريكى كحركة تصحيحية بعد التراجع الحاد الذى شهده خلال الأسابيع الماضية، ويستمر الضغط السلبى واقع على أداء الدولار الأمريكى بسبب تقلص الفجوة بين السياسات النقدية للبنك الاحتياطى الفيدرالى والبنوك المركزية الكبرى التى فى طريقها لتقليص برامجها التحفيزية والاتجاه نحو تشديد سياستها النقدية، وتترقب الأسواق هذا الأسبوع اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى والذى سيكون الأخير بقيادة “جانيت يلين” وأيضًا التقرير الشهرى للوظائف بالقطاع غير الزراعى والتى من شأنها أن تؤثر على تحركات الأسواق.

استهل اليورو تعاملات الأسبوع بتحركات ضعيفة بعد المكاسب التى حققها الأسبوع الماضى وتسجيله أعلى مستوياته فى ثلاث سنوات وذلك على حساب الخسائر الفادحة التى تلقها الدولار الأمريكى، البنك المركزى الأوروبى قد أقر الأسبوع الماضى بعدم تغيير سياسته النقدية ولكنه أشاد بالتحسن فى البيانات الاقتصادية لمنطقة اليورو الأمر الذى سيدعم معدلات النمو والتضخم والوصول إلى المستهدفات المطلوبة على المدى المتوسط.

سجل الين اليابانى أداء متذبذب خلال تداولات اليوم بعد ارتفاعه وتسجيله أعلى مستوياته فى أربعة أشهر ونصف خلال تعاملات الأسبوع الماضى وذلك على حساب تراجع الدولار الأمريكى، يأتى التذبذب الحالى بسبب تعافى مستويات الدولار الأمريكى وارتفاعه أمام العديد من العملات، البنك المركزى اليابانى أبقى على سياسته النقدية كما هى دون تغيير وأبقى على برنامجه التحفيزى بسبب معدلات التضخم البعيدة عن مستهدفات البنك، لكن أعضاء البنك أظهروا رغبتهم فى البدء بتقليص البرنامج التحفيزى خاصة مع استمرار تعافى الاقتصاد اليابانى.

تراجعت أسعار الذهب فى نطاق محدود وذلك فى ظل تعافى مستويات الدولار الأمريكى مع بداية الأسبوع بعد الانخفاض الحاد الذى سجله الأسبوع الماضى حيث وصل إلى أدنى مستوياته فى ثلاثة سنوات بعد تصريحات وزير الخزانة الأمريكى التى أشار فيها أن ضعف الدولار الأمريكى يخدم المصالح التجارية ويزيد من قدرتها التنافسية.

ارتفعت أسعار النفط الخام بشكل طفيف مسجلة أعلى مستوياتها فى ثلاثة أشهر، يأتى هذا الدعم القوى من مجهودات تخفيض مستويات الانتاج التى تقودها منظمة أوبك وروسيا، ترتفع أسعار النفط على الرغم من ارتفاع عدد منصات الحفر الأمريكية الأسبوع الماضى مسجلة أعلى معدل ارتفاع أسبوعى منذ شهر آذار/مارس الماضى.

Was this article helpful?

0 0 0