محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

عاد الدولار الأمريكى إلى الارتفاع أمام العديد من العملات الرئيسية الأخرى خلال تداولات اليوم الأربعاء متعافيًا من الخسائر التى تكبدها خلال الأيام الماضية والتى سجل خلالها أدنى مستوياته فى عشرة أسابيع، يأتى هذا وسط ترقب الأسواق لاصدار البنك الاحتياطى الفيدرالى اليوم محضر اجتماعه الأخير الذى سيؤثر على أداء الدولار.

شهد الين اليابانى تراجعًا بعد المكاسب التى حققها بالأمس وتسجيله أعلى مستوياته فى أسبوعين، يأتى هذا التراجع على الرغم من تحسن بيانات الآلات الصناعية عن اليابان لشهر آب/أغسطس، بالإضافة إلى ذلك تصريحات رئيس الوزراء اليابانى “شينزو آبى” حيث أشاد بالسياسة النقدية اليابانية والدور الذى تلعبه لمواجهة مخاطر الركود الاقتصادى وأضاف أن الوقت لا يزال مبكرًا عن الحديث فى تقليص الاجراءات التحفيزية للبنك.

تراجع اليورو أمام العديد من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الأربعاء لأول مرة منذ بداية هذا الأسبوع وذلك مع تعافى مستويات الدولار الأمريكى وغياب البيانات الاقتصادية الأوروبية اليوم عن الساحة العالمية، إلى جانب هذا توجه اهتمام الأسواق نحو محضر اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى سيتم نشره فى وقت لاحق من اليوم، ومن المقرر أن يتحدث رئيس البنك المركزى الأوروبى “ماريو دراغى” فى نهاية الأسبوع وسط ترقب المستثمرين لمعرفة ما سيتم اتخاذه تجاه البرنامج التحفيزى خلال الاجتماعات المقبلة.

هبطت أسعار الذهب بعد ارتفاعها بالأمس وتسجيلها أعلى مستوياتها فى أسبوع بفعل تعافى مستويات الدولار الأمريكى وارتفاعه أمام العديد من العملات الرئيسية اليوم، ومن جهة أخرى أعلن صندوق النقد الدولى عن رفع توقعاته لمعدلات نمو الاقتصاد العالمى خلال العام الجارى والعام المقبل الأمر الذى أثر بالسلب على معدلات الطلب على الملاذات الآمنة وزاد من تفاؤل الأسواق.

واصلت أسعار النفط صعودها مسجلة ثالث مكسب يومى على التوالى وأعلى مستوياتها فى أسبوع وذلك عقب اصدار معهد البترول الأمريكى عن تقريره غير الرسمى للمخزونات والذى أظهر  تراجع المخزونات الأمريكية للأسبوع الماضى، كما وجدت الأسعار دعمًا بعد أن تعهدت السعودية بتخفيض حجم صادراتها النفطية شهريًا وسط تفاؤل بأن الأسواق متجه نحو اعادة عملية التوزان.

 

Was this article helpful?

0 0 0