محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

افتتح الدولار الأمريكى تعاملات الأسبوع متراجعًا أمام سلة من العملات الرئيسية ليقترب من أدنى مستوياته فى ثلاثة أسابيع والتى سجلها يوم الخميس الماضى، يأتى هذا التراجع بسبب النتائج السلبية لاجتماع قمة مجموعة الدول السبع ومغادرة الرئيس الأمريكى “دونالد ترامب” القمة فى وقت مبكر وتغريده فيما بعد أن الولايات المتحدة تتراجع عن البيان المشترك للقمة وانتقاد رئيس الوزراء الكندى “جوستين ترودو”، فيما يتطلع المستثمرون إلى اجتماع الرئيس الأمريكى مع زعيم كوريا الشمالية فى سنغافورة الذى سيعقد غدًا، بالإضافة إلى اجتماعات البنوك المركزية الثلاثة الرئيسية فى العالم خلال هذا الأسبوع.

ارتفع الجنيه الأسترلينى فى نطاق محدود مقتربًا من أعلى مستوياته فى أسبوعين، يأتى هذا الدعم من تراجع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية بعد الأحداث السلبية فى قمة مجموعة الدول السبع وعدم التوافق فى الآراء بين دول العالم الكبرى حيال النزاعات التجارية الأمر الذى يؤكد على استمرار التوترات التجارية بين الولايات المتحدة وحلفائها، ومن المنتظر أن يصدر الاقتصاد البريطانى فى وقت لاحق من اليوم بيانات هامة عن قطاع الصناعة لشهر نيسان/أبريل والتى ستكون مؤشر على مدى صحة الاقتصاد الملكى خلال الربع الثانى من هذا العام، كما سيتم اصدار بيانات أخرى عن التجارة.

تراجع الين اليابانى خلال تداولات اليوم وذلك بفعل البيانات التى صدرت اليوم عن الاقتصاد اليابانى عن مؤشر الآلات الصناعية لشهر نيسان/أبريل، يأتى تراجع الين اليابانى على الرغم من تراجع الدولار الأمريكى والتذبذب فى مؤشرات الأسهم الآسيوية الأمر الذى كان من المفترض أن يدعم الين اليابانى كملاذ آمن واستثمار بديل، وتترقب الأسواق نتائج اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى واجتماع البنك المركزى اليابانى وهو ما قد يؤثر على تحركات الين اليابانى والدولار الأمريكى.

تباينت أسعار النفط وذلك فى ظل تزايد معدلات الانتاج من قبل روسيا والولايات المتحدة التى تستمر فى زيادة انتاجها من النفط الصخرى، كما تأثرت الأسعار بسبب ارتفاع عدد منصات الحفر الأمريكية خلال الأسبوع الماضى لتسجل أعلى مستوياتها منذ آذار/مارس 2015، فى المقابل نجد أن معدلات الطلب على النفط يتزايد من قبل الولايات المتحدة خلال فصل الصيف بالإضافة إلى ارتفاع الطلب من قبل المنطقة الآسيوية الأمر الذى أدى إلى تباين فى أسعار النفط.

هوت عملة البيتكوين دون مستوى 7000 دولار، كما تراجعت العملات الرقمية الرئيسية خلال تعاملات اليوم الاثنين، وسط تقارير أفادت عن وجود اختراق فى بورصة كوينرايل فى كوريا الجنوبية وسرقتها ولم يتم تحديد المبالغ المسروقة حتى الآن، وتتعاون البورصة الآن مع المحققين فى محاولة لاستعادة الأصول.

Was this article helpful?

0 0 0