محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

استمر الدولار الأمريكى فى اتجاهه الهبوطى أمام العديد من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الثلاثاء، وتترقب الأسواق اصدار الاقتصاد الأمريكى فى وقت لاحق من اليوم بيانات هامة لمعدلات التضخم الأمريكية والتى من شأنها تساعد على توقع القرار القادم للبنك الاحتياطى الفيدرالى بشأن أسعار الفائدة وهو ما يؤثر بدوره على مستويات الدولار الأمريكى.

استقر الجنيه الإسترلينى ليتداول فى نطاق محدود أمام الدولار الأمريكى بعد ارتفاعه بالأمس، وتنتظر الأسواق اصدار بريطانيا الموازنة العامة الجديدة لعام 2018 والتى ستتضمن مستويات الانفاق الحكومى ومستويات الدخل والاقتراض المتوقعة وتحديد الأهداف المالية والاستثمارات المخططة، وتكمن أهمية الموازنة فى أنها تأتى قبيل اجتماع قمة يتم عقده بين الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبى من أجل الاتفاق على الفترة الانتقالية والفاتورة التى تتحملها بريطانيا من جراء الانفصال.

استطاع الين اليابانى أن يحافظ على مكاسبه التى حققها بالأمس أمام الدولار الأمريكى، يأتى هذا فى ظل الهدوء التى تشهده أسواق العملات منذ بداية الأسبوع وسط ترقب المستثمرين للبيانات الاقتصادية المحركة للأسواق والتى تتمثل فى بيانات التضخم الأمريكية التى ستصدر فى وقت لاحق من اليوم، ومن جهة أخرى تشهد أسواق الأسهم الآسيوية تراجعًا مما زاد من الطلب على الين اليابانى كملاذ آمن واستثمار بديل فى الأسواق.

تراجعت سعر العملة الرقمية البيتكوين بشكل محدود خلال تعاملات اليوم الثلاثاء وسط صعوبة وصول الأسعار إلى مستوى 10000 دولار ليظل يتداول فى نطاق  9000دولار، ليستأنف تسجيل خسائره التى توقف مؤقتًا فى اليوم السابق، تأتى تلك الخسائر مع تراجع الطلب الاستثمارى على العملات الرقمية فى ظل المخاوف المتزايدة من الاجراءات التنظيمية الرقابية على منصات تداول العملات الرقمية فى اليابان والولايات المتحدة.

سجلت أسعار النفط انخفاضًا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء لتسجل ثانى خسارة يومية على التوالى، يأتى هذا التراجع مع المخاوف المتزايدة من مواصلة الانتاج الأمريكى فى ارتفاعه مما يؤثر على المخزنات الأمريكية التى بدورها سترتفع لينتج عنه تراجع فى الأسعار، خاصة وأن الانتاج الأمريكى ارتفع فى نهاية العام الماضى فوق مستوى 10 مليون برميل يوميًا متفوقًا على انتاج المملكة العربية السعودية.

Was this article helpful?

0 0 0