محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

حقق الدولار الأمريكي ارتفاعًا مواصلًا تحقيق مكاسبه لليوم الثانى على التوالي، ليسجل أعلى مستوياته في شهرين، مدعومًا من البيانات التي صدرت أمس عن معدلات التضخم الأساسى والبيانات الضعيفة التي جاءت أقل من المتوقع في منطقة اليورو، وترتفع معنويات الأسواق حيال المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين حيث قال الرئيس الأمريكي ترامب بالأمس للصحفيين أن المفاوضات التجارية تحرز تقدمًا، ويترقب المستثمرين نتائج المفاوضات في الصين التي تُجرى في الوقت الراهن بين وزير الخزانة الأمريكي “ستيفن منوشين” والممثل التجارى “روبرت لايتايزر” ونائب رئيس مجلس الدولة الصينى “ليو هو”.

تراجع اليورو في نطاق ضيق مسجلًا ثانى خسارة يومية على التوالي وأدنى مستوياته في ثلاثة أشهر، يأتي هذا التراجع مع استمرار عمليات شراء الدولار الأمريكي أمام أغلبية العملات الرئيسية، بالإضافة إلى البيانات الضعيفة التي صدرت أمس عن الإنتاج الصناعى التي جاءت أقل من المتوقع، ومن المنتظر أن يصدر الاقتصاد الأوروبى في وقت لاحق من اليوم بيانات هامة عن معدل النمو الاقتصادى خلال الربع الرابع من العام الماضى.

انخفض الين الياباني أمام الدولار الأمريكي ليتداول دون حاجز 111 ين ياباني للمرة الأولى في سبعة أسابيع، يأتي هذا الضعف في ظل قوة الدولار الأمريكي أمام معظم العملات الرئيسية، بالإضافة إلى ضعف الطلب على شراء العملات ذات العائد المنخفض كملاذ آمن واستثمار بديل.

واصلت أسعار النفط الخام تحقيق مكاسبها وسط تفاؤل الأسواق بقرب اقتران أكبر الاقتصادات في العالم من انهاء حربها التجارية، من خلال عقد الجولة الأخيرة من المحادثات التجارية رفيعة المستوى في بكين هذا الأسبوع، ومن جهة أخرى كانت بيانات الصين عن التجارة داعمة لأسعار النفط، حيث تعد الصين أكبر مستهلك للنفط في العالم.

تراجعت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الخميس بالجلسة الآسيوية، يأتي هذا التراجع في ظل استمرار الدولار الأمريكي في تحقيق مكاسبه أمام العديد من العملات الرئيسية، هذا إلى جانب تراجع معدلات الطلب على شراء الذهب كملاذ أمن واستثمار بديل في ظل تحسن شهية المخاطرة لدى المستثمرين بعد مزيد من الأخبار الإيجابية حيال المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وسط انتظار المتداولين لنتائج المباحثات التجارية في الصين.

Was this article helpful?

0 0 0