محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

سجل الدولار الأمريكى تراجعًا أمام سلة من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الخميس، متجهًا نحو تسجيل أول خسارة يومية فى ستة أيام وذلك ضمن عمليات التصحيح وجنى الأرباح بعدما سجل أعلى مستوياته فى 14 شهر على خلفية المخاوف المتزايدة بشأن تداعيات الأزمة التركية والتراجع الحاد الذى شهدته الليرة التركية، وسوف يصدر الاقتصاد الأمريكى فى وقت لاحق من اليوم البيانات الأسبوعية لطلبات اعانة البطالة للأسبوع الماضى.

ارتفع الجنيه الإسترلينى أمام مجموعة من العملات العالمية ضمن عمليات التعافى من أدنى مستوياته فى 14 شهر، مسجلًا أول مكسب يومى لينهى أطول سلسلة خسائر يومية منذ آب/أغسطس 2008، يأتى هذا التعافى فى ظل تراجع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية وتوقفه عن الصعود، ومن المقرر أن يصدر الاقتصاد الملكى بيانات هامة عن مبيعات التجزئة البريطانية خلال شهر تموز/يوليو والتى ستوفر أدلة قوية حول مدى تعافى الاقتصاد البريطانى خلال الربع الثالث.

تراجع الين اليابانى خلال تعاملات اليوم الخميس بالجلسة الآسيوية لليوم الثالث على التوالى، وذلك عقب البيانات السلبية التى صدرت عن الاقتصاد اليابانى والتى تخص الميزان التجارى حيث أظهر عجز بعكس ما كان متوقع وتسارع معدل الواردات وتباطؤ نمو الصادرات خلال شهر تموز/يوليو، يأتى التراجع الحالى على الرغم من تراجع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية.

شهدت أسعار الذهب انخفاضًا مسجلة أدنى مستوياتها فى 20 شهر متغاضية عن التراجع الحالى للدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية، هذا بالإضافة إلى ضعف الطلب على شراء الذهب كملاذ آمن واستثمار بديل حيث يترقب المستثمرين تطورات الأزمة التركية وآثارها السلبية على الأسواق العالمية بالإضافة إلى تطورات الوضع التجارى بين الولايات المتحدة والصين.

انخفضت أسعار النفط الخام فى نطاق محدود عقب اصدار إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تقريرها الرسمى عن المخزونات الأمريكية للأسبوع الماضى وقد أظهر ارتفاع غير متوقع فى المخزونات، ويرى بعض المحللين أن أى تصعيد فى النزاعات التجارية بين الولايات المتحدة وشركائها التجاريين وبالأخص الصين قد يؤدى إلى مزيد من التباطؤ فى نمو الطلب على النفط خلال العام المقبل مما سيؤثر سلبًا على أسعار النفط.

Was this article helpful?

0 0 0