محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

شهد الدولار الأمريكى تراجعًا مقابل سلة من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الثلاثاء، مواصلًا تسجيل خسائره لليوم الثالث على التوالى، وذلك بسبب استمرار عمليات التصحيح وجنى الأرباح بعدما سجل أعلى مستوياته فى أسبوعين فى وقت سابق من التعاملات، يأتى هذا الانخفاض على الرغم من البيانات الايجابية التى صدرت أمس عن مبيعات التجزئة الأمريكية ومؤشر نيويورك الصناعى خلال شهر حزيران/يونيو والتى جاءت أفضل من المتوقع، وسوف يدلى رئيس البنك الاحتياطى الفيدرالى “جيروم باول” بشهادته النصف سنوية أمام اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ الأمريكى فى وقت لاحق من اليوم، والتى من المحتمل أن تحمل دلائل حيال مستقبل السياسة النقدية وأسعار الفائدة خلال الفترة القادمة.

استقر الجنيه الإسترلينى مقابل مجموعة من العملات، كما تداول فى نطاق محدود أمام الدولار الأمريكى، يأتى هذا فى ظل عزوف المستثمرين عن بناء مراكز شرائية جديدة ترقبًا لتصريحات رئيس البنك المركزى البريطانى “مارك كارنى” أمام لجنة الخزانة البريطانية، والتى من المتوقع أن تحمل دلائل حول مستقبل السياسة النقدية البريطانية، وسيصدر الاقتصاد البريطانى فى وقت لاحق من اليوم بيانات هامة عن سوق العمل.

تراجع الدولار الأسترالى خلال تعاملات الجلسة الآسيوية وذلك عقب الكشف عن محضر اجتماع البنك المركزى الأسترالى الذى تم عقده فى 3 تموز/يوليو الحالى فى سيدنى والذى أقر على الإبقاء على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير للاجتماع الحادى والعشرين على التوالى، وأشار المحضر على احتمالية رفع أسعار الفائدة فى نهاية العام المقبل 2019.

تراجعت أسعار النفط لليوم الثانى على التوالى وذلك مع تقلص المخاوف بشان الاختلالات المحتملة فى المعروض، فيما يركز المستثمرون على الأضرار المحتملة لمعدلات النمو العالمى بشأن التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، وقد صرح وزير الخزانة الأمريكية “ستيف مينوشين” أن الولايات المتحدة سوف تنظر فى التغاضى عن عدم التزام بعض الدول بالعقوبات المفروضة على إيران وخاصة مستوردى النفط الخام الإيرانى لاحتمالية تعثرهم فى التوصل إلى واردات نفطية بديلة.

شهدت أسعار الذهب ارتفاعًا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء مدعومًا من استمرار الدولار الأمريكى فى تراجعه أمام العديد من العملات الرئيسية، هذا إلى جانب تزايد الاقبال على شراء الذهب كملاذ آمن واستثمار بديل فى الأسواق، ومن جهة أخرى يترقب المستثمرين المزيد من الدلائل لمعرفة مستقبل السياسة النقدية خلال شهادة باول أمام اللجنة المصرفية فى مجلس الشيوخ فى وقت لاحق من اليوم.

Was this article helpful?

0 0 0