محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

استقر الدولار الأمريكى أمام العديد من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الجمعه ليتداول بالقرب من أدنى مستوياته فى ثلاث سنوات، بعد الخسائر التى تكبدها على مدار ثلاثة أيام متتالية، تأتى عمليات بيع الدولار الأمريكى على الرغم من البيان الختامى الذى أصدره البنك الاحتياطى الفيدرالى عقب انتهاء اجتماعه والذى عزز من احتمالات رفع أسعار الفائدة خلال شهر آذار/مارس، إضافة إلى ارتفاع عوائد سندات الحكومة فئة العشر سنوات وتسجيلها أعلى مستوياتها منذ نيسان/أبريل 2014، ومن المقرر أن يصدر الاقتصاد الأمريكى اليوم تقرير الوظائف الشهرية بالقطاع غير الزراعى لشهر كانون الثانى/يناير.

تداول اليورو فى نطاق محدود خلال تعاملات الجلسة الأوروبية بالقرب من أعلى مستوياته فى ثلاث سنوات أمام  الدولار الأمريكى، وتتجه العملة الموحدة نحو تسجيل سابع ارتفاع أسبوعى على التولى ضمن أطول سلسلة مكاسب أسبوعية منذ عام 2014، تأتى تلك المكاسب القوية وسط تزايد التوقعات من قيام البنك المركزى الأوروبى بتطبيع سياسته النقدية وعودتها إلى طبيعتها خلال العام الحالى فى ظل ازدهار النمو الاقتصادى لمنطقة اليورو.

تراجعت العملة الرقمية اللايتكوين خلال تعاملات اليوم الجمعه متجه إلى تسجيل رابع تراجع أسبوعى على التوالى بعد أن سجلت بالأمس أدنى مستوياتها فى شهرين، وتشهد أغلبية العملات الرقمية عمليات بيع مستمرة فى ظل التضييق التى تمارسه بعض حكومات الدول عليها، إضافة إلى الهجمات الإلكترونية وسرقة العديد من المحافظ الاستثمارية.

شهدت أسعار الذهب تحركات محدودة بعد ارتفاعها على مدار يومين متتاليين على خلفية تراجع الدولار الأمريكى أمام العديد من العملات الرئيسية وذلك عقب اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى لم يأتى بشئ جديد بشأن سياسته النقدية، ولكن حد من مكاسب الذهب اليوم ارتفاع عائد السندات الأمريكية فئة عشر سنوات.

تحركت أسعار النفط الخام فى نطاق ضيق بعد ارتفاعها على مدار يومين متتالين سجلت خلالها أعلى مستوياتها فى ثلاثة أسابيع، يأتى هذا الدعم من جراء تراجع مستويات الدولار الأمريكى على الرغم من وجود العوامل السلبية التى من شأنها أن تدفع الأسعار للهبوط، وتترقب الأسواق اصدار شركة بيكر هيوز للخدمات النفطية فى وقت لاحق من اليوم تقريرها الأسبوعى عن عدد منصات الحفر

Was this article helpful?

0 0 0