محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

انتعش الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية فى ختام تعاملات الأسبوع اليوم الجمعه، وذلك بعد تراجعه بالأمس من أعلى مستوياته فى أسبوع بسبب تراجع العائد على السندات الحكومية فئة العشر سنوات وهو الأمر الذى أدخل الدولار فى حالة من البيع المؤقت قبل أن يعاود التماسك والارتفاع مرة أخرى، انخفاض الدولار الأمريكى بالأمس جاء بعد ارتفاعات على مدار الأسبوع بدعم من محضر اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى أكد على استمرار سياسة الرفع التدريجى لأسعار الفائدة خلال العام الحالى وسط تحسن النظرة المستقبلية لمعدلات النمو والتضخم.

تراجع الدولار الإسترالى خلال تداولات الجلسة الآسيوية بعد ارتفاعها بالأمس على حساب تراجع الدولار الأمريكى، ويتجه الدولار الإسترالى نحو تسجيل انخفاض أسبوعى فى ظل الضغوط السلبية التى عانى منها خلال هذا الأسبوع، وبشكل عام يواجه الدولار الإسترالى موجة بيع بسبب تمسك البنك المركزى الإسترالى بسياسته النقدية التوسيعية والحفاظ على أسعار الفائدة عند أدنى مستوياتها من أجل دعم النمو، مما أدى إلى توسع الفجوة بين السياسات النقدية للبنوك المركزية الكبرى.

استأنف اليورو تراجعه بعد ارتداده بالأمس من أدنى مستوياته فى أكثر من أسبوع، وذلك مع استمرار المخاوف من توسع  فجوة الاختلاف بين مسار السياسة النقدية فى أوروبا والولايات المتحدة، وينتظر المستثمرون صدور بيانات هامة فى وقت لاحق من اليوم عن مستويات التضخم الرئيسية فى أوروبا والتى تتمثل فى القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين خلال شهر كانون الثانى/يناير.

تراجعت العملة الرقمية اللايتكوين مسجلة أدنى مستوياتها فى أسبوع بعد ارتفاعها وتسجيلها أعلى مستوياتها فى خمسة أسابيع مطلع تداولات هذا الأسبوع، كما انخفضت العملة الرقمية البيتكوين لتتداول دون مستوى 10000 دولار للمرة الأولى فى أسبوع بعد ارتفاعها واقترابها من مستوى 12000 دولار مطلع هذا الأسبوع.

عاودت أسعار الذهب للهبوط بعد محاولاتها بالأمس للارتفاع على خلفية تراجع مستويات الدولار الأمريكى، وتتجه أسعار الذهب نحو تسجيل تراجع أسبوعى نتيجة انخفاض معدلات الطلب على شراء السلع خلال هذا الأسبوع، وتبقى الضغوط السلبية متواجدة على أسعار الذهب بشكل كبير خاصة بعد محضر اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى أظهر استمرار البنك فى رفع أسعار الفائدة بشكل تدريجى هذا العام.

Was this article helpful?

0 0 0