محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

شهد الدولار الأمريكى ارتفاعًا مقابل معظم العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الخميس مسجلًا ثانى مكسب يومى على التوالى ليصل لأعلى مستوياته فى أسبوع، يأتى هذا الدعم القوى عقب اجتماع البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى استمر لمدة يومين متتاليين، حيث أقر البنك برفع أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالى خلال هذا العام بقيمة 25 نقطة أساس لتصل بين نطاقى 2.00% إلى 2.25%، وناقش رئيس البنك “جيروم باول” قضايا التجارة ذات الصلة فى مؤتمره الصحفى عقب نتائج الاجتماع، ومن المقرر أن يصدر الاقتصاد الأمريكى فى وقت لاحق من اليوم بيانات هامة متمثلة فى القراءة النهائية لمعدل النمو للربع الثانى من هذا العام وبيانات أخرى عن الميزان التجارى.

تراجع اليورو أمام سلة من العملات العالمية، كما واصل تسجيل خسائره أمام الدولار الأمريكى لليوم الثانى على التوالى ليصل لأدنى مستوياته فى أسبوع، وذلك بفعل قوة الدولار الأمريكى وارتفاعه أمام أغلبية العملات الرئيسية عقب قرارات البنك الاحتياطى الفيدرالى الذى رفع من أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالى كما كان متوقع، الأمر الذى من شأنه جدد المخاوف حيال توسع الفجوة بين السياسات النقدية لأوروبا والولايات المتحدة التى تمضى فى تشديد سياستها النقدية على عكس البنك المركزى الأوروبى.

انخفض الدولار النيوزيلندى خلال تعاملات اليوم حيث تعرض للكثير من الضغوط من بيان السياسة النقدية من قبل البنك المركزى فى نيوزيلندا، حيث أبقى البنك على أسعار الفائدة عند مستوى قياسى منخفض عند 1.75% كما كان متوقعًا وأكد البنك على أن هذا المعدل سيبقى حتى عام 2020.

تراجعت أسعار الذهب خلال تداولات الجلسة الآسيوية وذلك فى ظل الارتفاع القوى للدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية المدعوم من قرارات البنك الاحتياطى الفيدرالى برفع أسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالى، هذا بالإضافة إلى التوقعات المتزايدة برفع أسعار الفائدة للمرة الرابعة على التوالى خلال اجتماع كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

شهدت أسعار النفط ارتفاعًا بنسبة 1% خاصة مع تركيز المستثمرين على اقتراب دخول فرض العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ الفعلى فى تشرين الثانى/ نوفمبر، يأتى هذا الارتفاع على الرغم من اصدار إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تقريرها الرسمى للمخزونات الأمريكية للأسبوع الماضى والذى أظهر ارتفاعها بشكل غير متوقع.

Was this article helpful?

0 0 0