محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

شهد الدولار الأمريكى ارتفاعًا مقابل سلة من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الجمعه، مسجلًا ثالث مكسب يومى على التوالى وأعلى مستوياته فى أسبوعين، تأتى تلك المكاسب بعد أن عززت البيانات الاقتصادية التى صدرت أمس الآراء المتفائلة حول الاقتصاد الأمريكى فقد أظهرت القراءة النهائية للنمو الاقتصادى خلال الربع الثانى تسارع النمو بأعلى وتيرة فى أربع سنوات، كما دعم قرار البنك الاحتياطى الفيدرالى برفع أسعار الفائدة مرة ثالثة على التوالى واحتمالية رفعها للمرة الرابعة على التوالى خلال اجتماع كانون الأول/ ديسمبر ارتفاع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية.

تراجع اليورو بشكل محدود أمام سلة من العملات العالمية، وسجل ثالث خسارة يومية على التوالى أمام الدولار الأمريكى كما سجل أدنى مستوياته فى أسبوعين، تأتى هذه الخسائر فى ظل استمرار الدولار الأمريكى فى صعوده أمام أغلبية العملات الرئيسية بفعل القرارات الأخيرة للبنك الاحتياطى الفيدرالى وتصريحات رئيس البنك “جيروم باول” الداعمة لمزيد من سياسة التشديد النقدى، هذا بالإضافة إلى المخاوف المتزايدة بشأن معالجة إيطاليا المثقلة بالديون لميزانيتها حيث حددت هدف العجز بنسبة أكبر من الناتج المحلى على خلاف رغبة الاتحاد الأوروبى.

تراجع الين اليابانى أمام الدولار الأمريكى ليصل لأدنى مستوياته فى تسعة أشهر، وذلك بفعل قوة الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية المدعوم من قرارات البنك الاحتياطى خلال اجتماعه الدورى ورفعه لأسعار الفائدة للمرة الثالثة على التوالى، فيما نوه رئيس البنك المركزى اليابانى “هاروهيكو كورودا” أنه من المتوقع أن يرتفع معدل التضخم عند الهدف المحدد له عند 2%، وأضاف أن الاقتصاد اليابانى ينمو بوتيرة معتدلة ومن المتوقع أن يستمر فى النمو بنفس الوتيرة.

تراجعت أسعار الذهب مواصلة تسجيل خسائرها لليوم الثالث على التوالى، مسجلة أدنى مستوياتها فى ستة أسابيع، وذلك بفعل صعود الدولار الأمريكى مقابل سلة من العملات الرئيسية المدعوم بقرارات مجلس الاحتياطى الفيدرالى وتصريحات رئيسه “جيرم باول”.

شهدت أسعار النفط ارتفاعًا مواصلة تحقيق مكاسبها، وتتجه الأسعار نحو تسجيل ثالث ارتفاع أسبوعى على التوالى، يأتى هذا الارتفاع مع المخاوف المتزايدة من تقلص المعروض العالمى خاصة مع اقتراب دخول العقوبات الأمريكية على إيران حيز التنفيذ الفعلى والذى من المفترض أن يكون فى 4 تشرين الثانى/ نوفمبر، ووفقًا لبيانات أولية فى السوق تراجعت صادرات إيران النفطية فى أيلول/ سبتمبر إلى نحو مليون برميل يوميًا.

Was this article helpful?

0 0 0