محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

واصل الدولار الأمريكى تراجعه أمام العديد من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء ليسجل أدنى مستوياته فى أسبوعين، يأتى هذا التراجع بفعل انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية لآجل عشر سنوات لأدنى مستوياتها فى ثلاثة أشهر وذلك فى ظل قلق المستثمرين حيال تقليص وتيرة رفع أسعار الفائدة من قبل البنك الاحتياطى الفيدرالى، هذا إلى جانب اتفاق الولايات المتحدة مع الصين على عقد هدنة مؤقتة يتم فيها تعليق التعريفات الجمركية الجديدة لمدة 90 يوم الأمر الذى عزز من ثقة المستثمرين وزادت من شهيتهم للمخاطرة فى الأسواق.

استطاع الجنيه الإسترلينى أن يرتفع أمام سلة من العملات العالمية وذلك ضمن عمليات التعافى من أدنى مستوياته فى خمسة أسابيع التى سجلها فى وقت سابق من التعاملات مستفيدًا من تراجع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية، ومن المنتظر أن يدلى رئيس البنك المركزى البريطانى “مارك كارنى” بشهادته أمام لجنة الخزانة بالبرلمان البريطانى، وعلى صعيد البيانات الاقتصادية فمن المرتقب أن يصدر الاقتصاد البريطانى تقريره عن أداء قطاع البناء خلال شهر تشرين الثانى/ نوفمبر.

ارتفع الدولار الاسترالى أمام نظيره الأمريكى، حيث استفاد الدولار الاسترالى من عمليات بيع الدولار الأمريكى، وقد أبقى البنك الاحتياطى الاسترالى على أسعار الفائدة عند مستوياتها الحالية دون تغيير للاجتماع السادس والعشرين على التوالى خلال اجتماعه الذى عقد اليوم، فى خطوة كانت متوقعة على نطاق واسع من قبل محللى الأسواق.

واصلت أسعار النفط ارتفاعها فى صباح تعاملات اليوم الثلاثاء بالجلسة الآسيوية، يأتى هذا الدعم من التوقعات المتزايدة بأن أوبك ستقوم بخفض معدلات الانتاج خاصة بعدما اتفقت المملكة العربية السعودية وروسيا على ضرورة اتخاذ مزيد من الاجراءات لتحقيق الاستقرار فى الأسواق، ومن المقرر أن تجتمع أوبك وحلفاؤها بقيادة روسيا فى فيينا يوم الخميس للتوصل إلى قرار بشأن مستويات الانتاج.

شهدت أسعار الذهب ارتفاعًا مسجلة أعلى مستوياتها منذ 26 تشرين الأول/ أكتوبر الماضى، يأتى هذا الارتفاع على حساب استمرار الدولار الأمريكى فى تراجعه أمام أغلبية العملات الرئيسية وتسجيله أدنى مستوياته فى أسبوعين وذلك بسبب تقلص المخاوف التجارية بين الولايات المتحدة والصين عقب التوصل إلى هدنة بين الطرفين من أجل تكثيف المحادثات التجارية.

Was this article helpful?

0 0 0