محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

واصل الدولار الأمريكي تحقيق مكاسبه أمام معظم العملات الرئيسية خلال تداولات اليوم الثلاثاء، مسجلًا ثالث مكسب يومى على التوالي، مواصلًا ارتداده من أدنى مستوياته في قرابة شهر، يأتي هذا الارتفاع مع تحسن شهية المستثمرين للمخاطرة لتنعكس على مستويات شراء العملة الأمريكية، كما دعم الدولار الأمريكي ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية فئة العشر سنوات، ومن المنتظر أن يعلن الاقتصاد الأمريكي في وقت لاحق من اليوم عن القراءة النهائية لمؤشر معهد التزويد الخدمى خلال شهر كانون الثانى/ يناير.

وسع الجنيه الإسترلينى من خسائره مسجلًا رابع خسارة يومية على التوالي وأدنى مستوياته في أسبوعين، يأتي هذا مع استمرار ارتفاع العملة الأمريكية أمام أغلبية العملات الرئيسية، بالإضافة إلى تزايد القلق حول طريقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى في ظل الغموض في بريطانيا، ومن المنتظر أن يصدر الاقتصاد البريطاني في وقت لاحق من اليوم بيانات هامة عن أداء القطاع الخدمى خلال شهر كانون الثانى/ يناير.

تراجع الين الياباني أمام الدولار الأمريكي وذلك بفعل ارتفاع الدولار الأمريكي أمام أغلبية العملات الرئيسية، بالإضافة إلى ضعف معدلات الطلب على شراء العملات ذات العائد المنخفض في ظل تحسن شهية المخاطرة للمستثمرين بما ينعكس على أداء مؤشرات الأسهم الآسيوية.

شهدت أسعار النفط الخام ارتفاعًا مدعومة من التوقعات المتزايدة بتقليص المعروض العالمى بسبب العقوبات الأمريكية على فنزويلا الأمر الذى سيقلص من الامدادات العالمية، هذا إلى جانب تراجع امدادات النفط من منظمة أوبك في كانون الثانى/ يناير مسجلة أكبر انخفاض لها في عامين، وذلك حسبما أظهر استطلاع للرأي أجرته رويترز، وقال وزير الطاقة الروسى “ألكسندر نوفاك” يوم أمس الاثنين أن روسيا ملتزمة تمامًا بتعهدها بالخفض التدريجى لمستويات الإنتاج.

استهلت مؤشرات الأسهم الآسيوية تداولات ثانى جلسات الأسبوع في مجملها إيجابية حيث قادت المكاسب مؤشرات الأسهم الأسترالية والأسهم في نيوزيلندا، بينما تباينت مؤشرات الأسهم اليابانية وسط غياب التداول عن مؤشرات الأسهم الصينية وكل من مؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج ومؤشر كوسبى في كوريا الجنوبية بسبب عطلات العام القمرى الجديد، يأتي ارتفاع الأسهم الآسيوية مع تحسن شهية المخاطرة لدى المستثمرين مما يزيد من اقبالهم على شراء الأصول الخطرة.

Was this article helpful?

0 0 0