محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

سجل الدولار الأمريكى انخفاضًا مقابل سلة من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الخميس، مسجلًا ثانى خسارة يومية على التوالى ليرتد من أعلى مستوياته فى أسبوعين والتى سجلها فى وقت سابق من التعاملات، يعود هذا التراجع إلى عمليات التصحيح وجنى الأرباح، بالإضافة إلى الضغط السلبى من جراء ارتفاع الجنيه الإسترلينى أمام أغلبية العملات الرئيسية عقب الأخبار التى أفادت بالتوصل لاتفاق نهائى بين بريطانيا والاتحاد الأوروبى حول عملية البريكسيت، ويترقب المستثمرون اصدار الاقتصاد الأمريكى فى وقت لاحق من اليوم بيانات هامة مؤشر التغير فى وظائف القطاع الخاص.

ارتفع اليورو أمام مجموعة من العملات العالمية مسجلًا أعلى مستوياته فى أسبوع أمام الدولار الأمريكى، يأتى هذا الارتفاع على حساب تراجع الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية من أعلى مستوياته فى أسبوعين، ومن المنتظر أن يصدر الاقتصاد الألمانى أكبر اقتصاديات منطقة اليورو بيانات هامة عن قراءة مؤشر طلبات المصانع.

واصل الجنيه الإسترلينى ارتفاعه خلال تعاملات الجلسة الأوروبية مسجلًا ثانى مكسب يومى على التوالى، متعافيًا من أدنى مستوياته فى أسبوعين أمام الدولار الأمريكى، يعود هذا الارتفاع إلى تفاؤل الأسواق باحتمالية حدوث اتفاق نهائى قريبًا بين بريطانيا والاتحاد الأوروبى حيال مسألة الانفصال خاصة بعدما ذكرت وكالة بلومبرغ يوم أمس أن ألمانيا وبريطانيا على استعداد لإسقاط نقطة الخلاف الرئيسية فى مفاوضات الانفصال.

تراجعت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الخميس بسبب المخاوف من أن الحرب التجارية المطولة بين الولايات المتحدة والصين أكبر الدول فى العالم اقتصاديًا ستؤدى إلى خنق النمو الاقتصادى العالمى مما سيضر بالطلب على النفط، يأتى هذا التراجع الحالى على الرغم من تقرير معهد البترول الأمريكى الذى أظهر انخفاص المخزونات النفطية الأمريكية للأسبوع الماضى.

شهدت أسعار الذهب ارتفاعًا خلال تعاملات اليوم الخميس بالجلسة الآسيوية بعد أن سجلت أدنى مستوياتها فى 11 يوم خلال تعاملات يوم الثلاثاء، يأتى الارتفاع الحالى فى ظل انخفاض الدولار الأمريكى أمام أغلبية العملات الرئيسية عقب ارتفاع الجنيه الإسترلينى واليورو عقب الأخبار التى أفادت بالتوصل إلى اتفاق نهائى بشان انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبى، هذا إلى جانب تزايد معدلات الطلب على شراء الملاذات الآمنة التقليدية مثل الذهب.

Was this article helpful?

0 0 0