محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

ارتفع الدولار الأمريكي في نطاق ضيق أمام معظم العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الأربعاء للجلسة الرابعة على التوالي، ليصل لأعلى مستوياته في أسبوعين، يأتي هذا عقب خطاب الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بالأمس عن حالة الاتحاد، حيث تحدث ترامب عن الكثير من القضايا التي تشمل القضايا التجارية مع الصين والميزانية وسط حالة من القلق حيال احتمالية حدوث اغلاق جزئى للحكومة الأمريكية خاصة مع إصرار الرئيس ترامب على إقامة جدار حدودى فاصل فيما يظل موقف الديمقراطيين الرافض للتمويل كما هو، ومن المنتظر أن يصدر الاقتصاد الأمريكي القراءة الأولية لمؤشر تكلفة وحدة العمل خلال الربع الرابع.

انخفض اليورو بشكل محدود لتتداول دون حاجز 1.14 دولار، يأتي هذا التراجع في ظل استمرار الدولار الأمريكي في الارتفاع أمام أغلبية العملات الرئيسية، بالإضافة إلى البيانات الضعيفة التي صدرت عن منطقة اليورو في إشارة سلبية على مدى صحة الاقتصاد الأوروبى.

تراجع الجنيه الإسترلينى أمام سلة من العملات العالمية مسجلًا أدنى مستوياته منذ 22 كانون الثانى/ يناير، تأتى تلك الخسائر عقب البيانات الضعيفة التي صدرت أمس والتي أظهرت تراجع نمو قطاع الخدمات لأدنى مستوياته منذ عام 2016، هذا إلى جانب حالة عدم اليقين بشأن البريكسيت، حيث توجد تلميحات باحتمالية تأجيل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى.

شهدت أسعار الذهب تراجعًا في نطاق ضيق مواصلة انخفاضها لليوم الثالث على التوالي لترتد من أعلى مستوى لها منذ 25 نيسان/ أبريل الماضى، يعود هذا التراجع إلى استمرار الدولار الأمريكي في تحقيق مكاسبه أمام أغلبية العملات الرئيسية مسجلًا أعلى مستوياته في أسبوعين، بالإضافة إلى ضعف الطلب على شراء الذهب كملاذ آمن واستثمار بديل في ظل تحسن شهية المستثمرين للمخاطرة في الأسواق المالية.

استهلت مؤشرات الأسهم الآسيوية تداولات ثالث جلسات الأسبوع في المنطقة الخضراء لتلتحق بنظيرتها الأمريكية، وسط غياب التداول عن مؤشرات الأسهم الصينية ومؤشر هانج سينج لأسهم هونج كونج ومؤشر كوسبى لأسهم كوريا الجنوبية بسبب عطلات السنة القمرية الجديدة، يأتي هذا الارتفاع مع تحسن شهية المخاطرة لدى المستثمرين في ظل الهدوء المسيطر على الأسواق المالية.

Was this article helpful?

0 0 0