محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

شهد الدولار الأمريكى ارتفاع طفيف مقابل سلة من العملات الرئيسية أثناء تداولات اليوم الجمعه، وعلى الرغم من ذلك إلا أنه لا يزال يحوم بالقرب من أدنى مستوياته فى ثلاثة أسابيع والتى سجلها بالأمس بفعل الانخفاض الشديد فى عوائد السندات الأمريكية فى ظل الاقبال المتزايد على أسواق السندات قبيل اجتماع مجموعة الدول السبع، حيث يتطلع السوق إلى مجموعة السبع لإيجاد دلائل للعلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والدول الأخرى التى توترت فى الفترة الأخيرة، كما هدأت التوترات الجيوسياسية فى منطقة شرق آسيا بعدما أعلن الرئيس الأمريكى أنه قد يوقع على اتفاقية رسمية لإنهاء الحرب الكورية فى قمتهم المقبلة يوم الثلاثاء القادم فى سنغافورة.

شهد اليورو تراجعًا فى نطاق ضيق مسجًلًا أول خسارة يومية فى خمسة أيام وذلك بفعل عمليات التصحيح وجنى الأرباح بعد سجل أعلى مستوياته فى ثلاثة أسابيع وذلك يوم أمس، ولكن تتجه العملة الموحدة لتسجيل أكبر ارتفاع أسبوعى منذ شباط/فبراير الماضى وذلك بسبب التوقعات القوية بتوجه البنك المركزى الأوروبى بتطبيع سياسته النقدية خلال هذا العام، هذا بالإضافة إلى تقلص التوترات السياسية فى إيطاليا ثالث أكبر اقتصاد فى منطقة اليورو.

ارتفع الدولار الأسترالى فى نطاق محدود مع آخر جلسات الأسبوع، ليحافظ على مكاسبه التى حققها بالأمس على حساب تراجع الدولار الأمريكى أمام العديد من العملات الرئيسية وتسجيله أدنى مستوياته فى ثلاثة أسابيع، وفى المقابل تستقر تداولات الدولار الأسترالى بعد قيام البنك المركزى الأسترالى بالإبقاء على سياسته النقدية دون تغيير مشيرًا بأنه لا توجد حاجة لتغيير سياسة البنك.

ارتفعت أسعار النفط الخام فى نطاق محدود ولكنها سجلت أعلى مستوياتها فى أسبوع، يأتى هذا الارتفاع بسبب تراجع الامدادات النفطية فى فنزويلا حيث تكافح شركة النفط المملوكة للدولة لتخليص تراكم يبلغ نحو 24 مليون برميل من النفط الخام وشحنها إلى الزبائن، وتزايد التوقعات بانقطاع الامدادات النفطية من كل من فنزويلا وإيران يزيد من فرص ارتفاع مستويات الأسعار بسبب ضعف المعروض العالمى.

شهدت أسعار الذهب تداولات ضعيفة ليستمر التذبذب والتداول فى نطاق ضيق هو المسيطر على أسعار الذهب، حيث تكافح للحفاظ على مكاسبه التى حققتها بالأمس فى ظل تراجع الدولار الأمريكى لأدنى مستوياته فى ثلاثة أسابيع، ومن جهة أخرى تراجعت الأسهم الآسيوية اليوم والتى كان من المفترض أن تدعم أسعار الذهب ولكن تزايد اقبال المستثمرين على أسواق السندات حال دون ذلك.

Was this article helpful?

0 0 0