محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

 

سيطرت عمليات بيع كثيفة على أسواق الأسهم الأمريكية والتي شهدت هبوطًا حادًا وهو الأشد منذ تصويت الخروج البريطاني، الأمر الذي يعد بمثابة إشارة تحذيرية لاحتمالية حدوث المزيد من التقلبات في الفترة القادمة حيث تستعد الأسواق لاحتمالية رفع معدل الفائدة المقرر في سبتمبر فضلًا عن التوترات الجيوسياسية الحاصلة في آسيا مع قيام كوريا الشمالية بإجراء تجربة نووية جديدة، بالإضافة إلى حالة الغموض التي تكتنف مزاعم المشاكل الصحية التي تعاني منها مرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون. أما لهذا الأسبوع فسينصب التركيز على بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية المقرر صدورها الخميس كما نترقب قرار بنك انجلترا بشأن معدل الفائدة خلال اجتماعه المقرر يوم الخميس أيضًا.

العملات: شهدت حركة أسعار العملات هدوءًا خلال الجلسة الآسيوية على الرغم من عمليات البيع التي شهدتها سوق الأسهم، أما الأسبوع الماضي فقد انتعش الدولار الأمريكي يوم الجمعة  ليرتفع من أدنى مستوى له خلال أسبوعين وذلك عقب تصريحات أعضاء الاحتياطي الفيدرالي والتي من شأنها عززت احتمالات رفع معدل الفائدة في المدى القريب، وفي وقت سابق قد عاني الدولار الأمريكي من خسائر ضخمة إثر تقرير معهد إدارة التوريدات لقطاع الخدمات الذي أشار لحدوث هبوط حاد في قطاع الخدمات وهو الهبوط الأكبر منذ العام 2008، ويتوقع المستثمرون في الوقت الحالي احتمالية رفع معدل الفائدة بنسبة 24% في سبتمبر.

الأسهم: في ختام تعاملات بورصة نيويورك تراجع مؤشر داو جونز الصناعي منخفضًا بواقع 2.13% ليهبط لمستوى جديد خلال شهر، كما انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز بواقع 2.45% وتراجع  مؤشر ناسداك المركب بواقع 2.54% وبذلك اعتبر أكبر هبوط جماعي خلال يوم واحد منذ تصويت الخروج البريطاني في الثالث والعشرين من يونيو الماضي، وقد تبعت أسواق الأسواق الآسيوية صباح اليوم انخفاضًا مع تراجع مؤشر نيكاي بنسبة 1.51%، وعمومًا فمعظم الأسواق الآسيوية والأسواق العربية مغلقة اليوم لحلول عطلة أعياد المسلمين بما في ذلك أسواق اندونيسيا، سنغافورة وماليزيا.

النفط والذهب: هبط سعر خام النفط الأمريكي بنسبة 1.79% ليصل إلى 45.06 دولار للبرميل الواحد وتراجع برنت بواقع 1.60% ليصل إلى 47.24 دولار للبرميل الواحد، وكانت أسعار النفط قد انخفضت الأسبوع الماضي بنسبة 4% يوم الجمعة مع ارتفاع الدولار وتراجع مخزون النفط الأمريكي على نحو غير مًتوقع، أما الذهب فقد تداول على انخفاص ليصل إلى 1324.90 دولار للأونصة على خلفية ارتفاع الدولار، ويقع مستوى الدعم عند 1321 دولار في حين يقع مستوى المقاومة عند 1339 دولار.

 

Was this article helpful?

0 0 0