محمد عبدالخالق

متداول ومحلل فنى واقتصادى محترف بالبورصة الدوليه لتداول العملات منذ عام 2004 , حاصل على ماجستير ادارة الاعمال من الجامعة الامريكية بالقاهرة. عمل كاتب ومحلل فنى لدى العديد من شركات الفوركس العالمية , يكتب تحليلات اقتصادية وفنية يومية للعديد من المواقع العربية والانجليزية المتخصصة فى تداول العملات والسلع والخيارات الثنائية.

 

القاعدة 80/20 التي تُعرف أيضاً بمبدأ باريتو أو قانون القلة الفعالة أو مبدأ تبعثر العوامل هي قانون رياضي تم تسميته على اسم عالم الاقتصاد الإيطالي فيلفريدو باريتو.

ينص هذا المبدأ على أن العديد من الأحداث الهامة تتبع معدل توزيع 80/20 أو بمعنى أخر تأتي 80% من التأثيرات من 20% من الأسباب.

لقد اكتشف باريتو هذه النظرية بمحض الصدفة عندما أدرك أن أشياء عديدة تتبع توزيعات مشابهة، فقد لاحظ في البداية على سبيل المثال أن 20% من البازلاء في حديقته تحتوي على 80% من البذور وفي عام 1896 أثبت باريتو أن حوالي 80% من الأراضي في إيطاليا كانت مملوكة ل 20% من السكان.

وفي الوقت الراهن أصبح مبدأ باريتو قاعدة شائعة للتصفح تُستخدم في العديد من المجالات ولا سيما مجال التجارة والأعمال حيث يعمل العديد من محترفي التجارة بالقاعدة التي تنص على أن 80% من المبيعات تأتي من 20% من الزبائن.”

تطبيق القاعدة على التداول

بالنسبة للأسواق المالية يعتبر مبدأ باريتو مرجع مفيد للمتداولين، وبناء عليه يمكن استخدام هذا المبدأ للتركيز بشكل أكبر والتمكن من إدارة الوقت والإنتاج والمخاطر.

حيث أن مبدأ باريتو ينص على أن 80% من النتائج تأتي من 20% من العمل فأنه بذلك يركز على النتائج فقط ولا يهتم بالطريقة أو النظرية وبناء عليه يمكن تحسين طريقة العمل بشكل كبير.

على سبيل المثال ينص مبدأ باريتو على أن 80% من الأرباح تأتي من 20% من التداولات ويتوافق هذا مع عدد متابعي الاتجاهات ومتداولي الكميات الذين يدخلون إلى السوق، فسوف يتحمل المتداولون حصص الخسائر الصغيرة (80%) لكن سيعوض هذه الخسائر عدد صغير من الرابحين (20%) وهذا يشبه وقف الخسائر فوراً والسماح للرابحين بالعمل (حل سحري للمتداولين).

هناك بالطبع طرق أخرى لتطبيق مبدأ باريتو فقد يقترح المبدأ عدم التواجد في السوق باستمرار فقد تبقى في السوق بنسبة 20% من وقتك وأن تبتعد بنسبة 80% وبناء عليه يمكن أن تساعد هذه التقنية في الحد من المخاطر لأن التواجد في السوق يعرضك للمخاطر، بمعنى أخر لا يمكن أن تربح بصفة دائمة لذا يساعدك التداول بنسبة 20% من وقتك على انتظار أفضل الفرص والتحلي بالصبر حتى يتحرك السوق.

هناك طرق أخرى لاستخدام مبدأ باريتو هذه الطرق تتضمن طريق إعداد المحفظة الاستثمارية أو الإطلاع على الرسوم البيانية.

على سبيل المثال ربما يكون من الأفضل تداول 80% من رأسمالك في أصول طويلة الأجل والاحتفاظ ب 20% لإجراء تداولات أخرى قصيرة الأجل وهذه الطريقة يستخدمها بعض مدراء صناديق التحوط للحفاظ على اتزان المحفظة الاستثمارية والاحتفاظ ببعض من رأس المال لتحسين الأداء.

هناك خيار أخر وهو تداول 80% من أموالك وحفظ 20% باستثمارها في سندات آمنة لكن هذا الخيار يعتمد على ملف المخاطر الخاص بك وكم تركت من الوقت حتى التقاعد.

ويمكنك أيضاً اختيار التداول بنسبة 20% من وقتك على رسم بياني بالساعة وبنسبة 80% على رسم بياني يومي، فقد يساعدك هذا التوزيع على زيادة التركيز  كما يمنحك نظام روتيني ثابت.

أيما كان اختيارك فلاشك أن تطبيق مبدأ باريتو على تداولاتك سيكون له بعض الفوائد.

 

Was this article helpful?

0 0 0